المرأة

بنات الفيس بوك ردًا على حملة ما تعبرهاش

بنات الفيس بوك ردًا على حملة “ما تعبرهاش”: الـunlike تمامكوا

“الستات” أصبحن بقدرة قادر المادة الخام لمستخدمى مواقع التواصل الاجتماعى، “الحيطة المايلة” لهم للتعليق أو السخرية أو “عشان القعدة تحلو”، رجال نصبوا أنفسهم الحكم على تصرف تفعله الستات فى الشارع أو على فيس بوك أو حتى فى ليلة عمرها، الحياة أصبحت مشاعًا لكل من يملك إيفيه، لكل شخص لديه “كام ساعة فاضية” يريد أن يشغلهم بأى شىء، هذا بالتفصيل ما يفعله المسئولون عن حملة “متعبرهاش” على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”، والتى انطلقت منذ فترة مسئوليتها الأولى هى “التريقة على البنات فى مصر وسبهن والتقليل منهن”. هذه الحملة التى أطلقت صفحتها منذ فترة قصيرة ورغم قصر المدة والتعليقات السلبية على الفتيات، إلا أنها تضم ما يزيد عن 135 ألف معجب، بهذا المحتوى العنصرى. واحد من البوستات التى ينشرها أدمن الصفحة، والذى نال كمية كبيرة من التعليقات السلبية، خصوصًا أنه يتهم نسبة كبيرة من الفتيات بأنهن سبب رئيسى فى التحرش، فضلا عن تفاصيل كثيرة أشار إليها أدمن الصفحة، كما هو موضح فى الصورة السابقة.

بنات الفيس بوك ردًا على حملة ما تعبرهاش

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق